أسهل نظام للشراء عبر مواقع التسوق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢١ ، ٣٠ مايو ٢٠١٩

نظام الشراء عبر مواقع التسوق

يُعدّ تبسيط عملية شراء التجارة الإلكترونية من أهم الأشياء التي يجب يؤديها مالك الأعمال، ويساعد مجال التركيز هذا في تحويل الزوار إلى عملاء يدفعون، ويُفضَّل أن يكونوا موالين أيضًا. ويساعد الولاء في التنقل في المشهد الافتراضي الصعب الذي يعانيه العديد من الشركات مع تغير احتياجات عملائها[١]. إذ تساعد النصائح التالية في تحديد أفضل الإجراءات المتبعة لتبسيط عملية شراء موقع التجارة الإلكترونية الخاص بمالك الأعمال، حتى يتمكّن من جذب المزيد من العملاء والربح من المعاملات بشكل متكرر.

1. تقديم عدد من طرق الدفع هناك مواقع ويب تقدم طريقة دفع واحدة فقط، ومع ذلك فإنّ البيانات التي أُبرِِزَت في الرسم التوضيحي من Milo توضح أن 56% من المشاركين يتوقعون مجموعة متنوعة من خيارات الدفع عند صفحة الدفع. رغم أنه ليس من الضروري - أو ليس عمليًا في هذا الشأن - تقديم كل طريقة دفع ممكنة، إذ يمكن إلقاء نظرة إلى طرق الدفع المفضلة من الجمهور المستهدف لتوفير الخيارات الأنسب.[٢]

2. السماح بإكمال عملية الشراء دون الحاجة إلى إنشاء حساب في المتجر وجدت دراسة قابلية الاستخدام عبر مجلة Smashing أن السبب الرئيس الذي يكره المستخدمون إنشاء حساب بسببه هو أنّهم يتوقعون أنّ تغمرهم رسائل الترويج عبر بريد الإلكتروني، كما أشير إلى أنّ العديد من العملاء لا يفهمون سبب حاجتهم إلى التسجيل لشراء منتج، إذ يمكنهم توفير جميع المعلومات اللازمة عند الدفع؛ لتسهيل التعامل على العملاء المحتملين، وضمان حصول مالك الأعمال على المبيعات، لذا يجب توفير خاصية التسوق في هيئة زائر في المتجر الإلكتروني، والتأكد من أنّ المالك لا يفقد العملاء لأنه يطلب الكثير.

كما أن بعض العملاء لم يسبق لهم تقديم طلب عبر الإنترنت من قبل، أو ربما يخشون مشاركة معلوماتهم الشخصية مع مالك المتجر، ويجب أن تؤكد اللغة التي يستخدمها المالك في نسخته مدى خصوصية الاتصال، وكيفية تشفير البيانات الخاصة بهم، وتفاصيل خطوات الأمان المتخذة لحماية معلوماتهم الحساسة.

3. تقديم تصميم سلس ثابت متجاوب للمتجر الالكتروني من منظور العلامة التجارية يحتاج مالك المتجر إلى الحفاظ على كل شيء ثابتًا قدر الإمكان. وهذا يعني استخدام الألوان والخطوط والتصميم نفسها على صفحة الخروج الخاصة به، كما هو الحال في بقية موقع الويب الخاص به؛ ذلك حتى يتمكن من رفع مستوى التعرف إلى العلامة التجارية لعمله. ومع وجود جميع عمليات الاحتيال عبر الإنترنت وقصص الرعب الموجودة هناك من المنطقي تمامًا أن يكون الأشخاص مشككين عند مواجهة صفحة الخروج التي تختلف عن الموقع الذي كانوا يتسوقون عبره. ومن أجل المساعدة في رفع مستوى الوعي بالعلامة التجارية؛ يجب الحفاظ على التصميم ثابتًا عبر جميع القنوات، خاصة صفحة الدفع، وضروري أن يكون موقع الويب الخاص به متاحًا أيضًا عبر أجهزة متعددة؛ مثل: الهواتف المحمولة.

4. جعل أخطاء التعبئة سهلة الإصلاح من المسلم به أن يخطئ المشتري أثناء تعبئة نموذج الشراء، إذ تعرض بعض صفحات الخروج رسالة خطأ في الجزء العلوي من الصفحة، لكن لا يدرك الأشخاص أنهم في حاجة إلى التمرير طوال الوقت لمعرفة الخطأ الذي حدث. ومن الناحية المثالية يرد ظهور رسالة خطأ في الحقل الذي حدث فيه.

نصيحة مفيدة أخرى لتسهيل دفع الأشخاص هي حفظ المعلومات التي يقدمونها، إذ لا يوجد شيء أكثر إزعاجًا من الاضطرار إلى إعادة إرسال جميع المعلومات مرة أخرى لمجرد أنّ الشخص ارتكب خطًأ واحدًا.

5. تقديم ضمانات الأمن والخصوصية عندما يتعلق الأمر بالمعلومات الشخصية بيدأ الشخص دائمًا في استعراض الإجراءات الأمنية الموجودة لديه؛ إذ وجدت دراسة استقصائية أجرتها eConsultancy أن 58 ٪ من المجيبين خرجوا من صفحة الخروج بسبب مخاوف بشأن أمن الدفع، وبالتالي تقديم تصميم ثابت وعدم إعادة توجيه الأشخاص إلى صفحة الخروج الخاصة بطرف ثالث يعدان خطوتين مهمتين في بناء الثقة مع العملاء المحتملين، ومع ذلك يجب إجراء المزيد من هذه الخطوات من أجل طمأنة الأشخاص من حيث أمان بياناتهم من أيدي المتسللين.

عادةً ما يريد الشخص الحصول على شهادة (SSL) لموقع الويب الخاص به؛ ذلك من أجل توفير اتصال آمن، وتشفير معلومات بطاقة الائتمان. بالإضافة إلى ذلك يحتاج إلى الامتثال لمعايير مجلس معايير أمان، ويجرى تطبيق امتثال PCI عبر شركات بطاقات الدفع، بينما يدير المجلس نفسه معايير الأمان لأي شخص يخزّن بيانات حامل البطاقة، أو ينقلها، أو يعالجها. ويجب تأيكد عرض بيانات اعتماد الأمان الخاصة به مع SSL و PCI في موقعه لتوفير الطمأنينة لعملائه.

6.عدم إضافة أية اعلانات عند صفحة الدفع غالبًا ما يكون ذلك دون أن يقال لكن صفحة الدفع الخاصة بالمالك هي نهاية دورة المبيعات، ولا يريد أي شيء أن يصرف انتباه العملاء عن إتمام عملية السحب؛ وهذا يعني ، تحت أي ظرف من الظروف ، أن يضع المالك أية إعلانات.

7. الاهتمام بتوفير المعلومات اللازمة في صفحة الدفع يجب أن يكون موقع الويب الخاص بالمالك شفافًا فيما يتعلق بعملية الخروج في شكل وسيلة لإبقاء العملاء يشاركون بنشاط خلال المعاملة. وعندما يتوترون أو يشعرون بالإحباط يغادرون الموقع دون الانتهاء من عملية الخروج، ويُفضّل للمالك عن طريق تأكيد وجود مؤشرات واضحة له، أو السماح للعميل بمعرفة أنّ العملية على وشك الانتهاء.

9. تلقي إشعار بأن الصفقة قد اكتملت هو شيء يجب أن يحدث على الفور بعد تأكيد الدفع يجب إرسال رسالة قصيرة توجّه العملاء إلى صناديق البريد الوارد الخاصة بهم؛ للحصول على مزيد من المعلومات حول طلباتهم. ويُعد التأكيد النهائي بمنزلة توجيه يسمح للعميل بمغادرة موقع الويب الخاص بالمالك؛ ذلك للتحقق من بريده الإلكتروني، ومعرفة المزيد عن حال شرائه.

تكون رسالة التأكيد المرسلة إلى البريد الوارد أكبر من حيث الطول، وتوضّح المزيد حول عمليتَي الشحن أو التسليم. حيث الهدف من ذلك هو جعل العميل يدرك أنّ طريقة الدفع الخاصة به قد مرّت وأنّ الأمر مسألة وقت فقط قبل استلام المنتج أو الخدمة التي طلبها. والعملاء يتلقون تأكيدًا عبر البريد الإلكتروني للمعاملة التي تلخص هذه المعلومات لهم.


الخلاصة

-كما ذُكِرَ سابقًا- فإنّ صفحة الدفع الخاصة بالمالك هي المكان الذي يُحوّل فيه متسوقو النوافذ إلى عملاء يدفعون، ويجب اتباع النصائح المذكورة أعلاه، وألا تزيد المبيعات فحسب، بل أن ينشئ المالك أيضًا تجربة ممتعة يعود إليها العملاء فيما بعد.


المراجع

  1. "how-to-simplify-your-e-commerce-purchasing-process"، pickaweb.
  2. "easy-payment-process/", neilpatel.